الرئيسية أعمال و تسويق العلاقة بين أسعار الذهب و سوق الفوركس

العلاقة بين أسعار الذهب و سوق الفوركس

أسواق و سلع قليلة تتسم بالجاذب و الولع و الجدال الكبير كالذهب . المعدن الأصفر تعرض لارتفاع هائل على مدى 11 عاما من 2000 إلى 2011 بسبب اعتقاد الكثيرين بسقوط طريقة النظام النقدي العالمي الحالي و العودة إلى النظام المعتمد على المعادن النادرة . على أية حال ، هناك نواح متعددة في سوق الفوركس يمكن أن تساعد في رؤية التوجهات و النظرة الحالية تجاه الذهب من قبل تجار الفوركس و الأفكار التجارية التي من الممكن أن يتم استنتاجها بناء على ذلك .

متى يؤدي الذهب بشكل جيد ؟

بأبسط شكل نقول ، الذهب سلعة خام شأنه شأن النفط أو النحاس أو الحديد و ما إلى ذلك .على أية حال ، الذهب يحظى بمشترين ثقات يفضلون أن تستخدمه الحكومة كتأمين للدين السيادي . ليس من الصدفة أن يقفز سعر الذهب في أعراف الدولار الحقيقية عندما تعرض الحكومة الأميركية لنكسة في عام 2011 . هذا لأن الثقة في النظام النقدي الحالي و الحكومة كان يعتمد على انخفاضات على مدى عقود.

بالإضافة لغياب الثقة في السياسة النقدية و الحكومات التي تتحكم بهذه السياسات ، يؤدي الذهب بشكل جيد جدا في فترات التضخم الكبير.

التضخم طريقة أخرى لقول أن الدولارات التي في جيبك تضعف قوتها الشرائية . لأن هناك مية محددة من المعدن الأصفر ،لذلك يرى على أنه مصدر موثوق للقيمة لمن يريد الحفاظ على القوة الشرائية . حاليا ، كما يرى في أسواق السلع و الخامات و قراءات التضخم لا يبدو الذهب في بيئة داعمة لصعود سعره .

متى يؤدي الذهب بشكل سيء ؟

إذا كان الذهب يتحسن عندما يسود الشك في الحكومات و يزداد التضخم فإنه من السهل القول أنه يتراجع عندما يحدث العكس . في 2015 ، حدث تراجع في التضخم و رؤية بالانكماش في المدى .

في السنوات القليلة الأخيرة ، كان من الشائع سماع البنوك المركزية تناقش مدى التضخم  المنشود بـ 2 بالمئة . تغير الأمر بعد الأزمة المالية عام 2008 حيث لم تعد ترى تلك النسبة كنسبة معقولة .

حاليا ، يظهر أن هناك خوف ضئيل من هبوط حاد في القوة الشرائية نظرا لضعف الانكماش . بالإضافة لذلك ، لدى كثير من البنوك المركزية ثقة الأسواق ما يبقي الذهب منخفضا . تغير هذه الثقة الموجودة الآن هو ما قد يغير الأمور لاحقا .

ما الذي يثير اشمئزاز الأسواق المتعاملة بالذهب ؟

لأن المعدن الثمين يشترى غالبا للحفاظ على القيمة عندما تبدو الأمور ماضية في الاتجاه الخاطئ ، فإن هناك قليلا من الأسواق التي  يمكن استخدامها كمؤشرات لمستقبل سعر هذه العملة . اثنان من أشهر هذه الأسواق هما الـ VIX و الدولار الأميركي .

استنتاج أخير .

سواء أردت مراقبة التضخم أو الشعور العام أو البنوك المركزية أو VIX أو الدولار الأميركي فإن الروح خلص توجه الدولار مهمة لتجار الفوركس و من الضروري فهمها . في البيئة الحالية ، من المحبذ الانتظار لانقلاب لافت في الدولار الأميركي لتشهد انقلاب مشابها في المعدن الثمين بغض النظر عن المدة التي سيبقى فيها الذهب منخفضا .

 

 

 

 

 

CheapAdultWebcam

بدون تعليقات

اترك تعليق