الرئيسية أعمال و تسويق 6 استراتيجيات عقلية لمستقبل صحيح من ناحية المال

6 استراتيجيات عقلية لمستقبل صحيح من ناحية المال

طريقة تفكيرك تجاه المال يمكن أن تؤثر بشكل كبير على مدى نجاحك أو فشلك في الناحية المالية . ما الدور الذي ترى أن المال يلعبه في حياتك خلال السنوات القليلة المقبلة ؟ كيف ستوازن الاستثمار و الإنفاق و التوفير ؟ الإجابة على أسئلة الهامة مثل هذه تعتمد على طريقة التفكير التي تعتمدها . ستجد في المقال نصائح تساعدك في إعادة تشكيل وجهة نظرك تجاه المال و دوره في حياتك . في التالي 6 استراتيجيات تفكير تساعدك حال تبنيها في تجهيز نفسك للنجاح المالي .

1- المال وسيلة و ليس غاية

فكر بالمال على أنه عربة ستأخذك إلى وجهتك النهائية . يمكن أن يكون الأمر صعبا عندما تفكر باستمرار بتوفير المال و تضحي لجمع المزيد من الأموال في البنك . لكن ، عندما تحدد أهدافا واضحة لحياتك سيكون من الأسهل رؤية التوفير كدافع تجاه هذه الأهداف .

ما الذي ستفعله بأصفار أكثر في حسابك البنكي ؟ يمكنك أن تكون أكثر جاهزية لحالات الطوارئ أو خسارة العمل مثلا . يمكنك أن تذهب في رحلة كنت ترجو الذهاب بها . يمكنك مساعدة شخص محتاج دون حاجة للتفكير مرة أخرى .

2- جرب أمورا جديدة

مع تراكم المحفوظات المادية و زيادة الدخل و انخفاض الدين ستجد نفسك مع المزيد من  المال المودع الذي يمكنك استخدامه بطريقة تسرك . من الجيد أن تشتري بعض ” الأشياء ” بين الفينة و الأخرى . تذكر أن التجارب أكثر جلبا للمسرة من ” الأشياء” .

استخدم المال لصنع الذكريات و تقوية العلاقات مع الأصدقاء و من تحب من الناس. هذا سيؤدي بك إلى مستقبل مالي مرض أكثر من مجرد جمع بعض الممتلكات . سافر إلى بلد جديد . تعلم مهارة مختلفة . طور هواية محبوبة .

3- فكر بالمدى البعيد و الصورة الكبيرة

ما تفعله بمالك اليوم سيؤثر ربما لـ 5 أو 10 أو حتى 50 عاما قادمة . ما نمط الحياة الذي تريد أن تؤمنه لعائلتك ؟ هل تعتقد أنك ستكون مهتما في الوصول إلى درجة متقدمة في المستقبل ؟ هل التخلص من الدين أمر هام بالنسبة لك ؟ كيف تريد أن تدعم نفسك في سنوات التقاعد ؟

في بعض الأحيان ، ننشغل بالأعمال المالية اليومية مما يصعب علينا التفكير بالمستقبل المالي . على الرغم من ذلك يجب التأكد دوريا من سيرك على الطريق الصحيح تجاه الأهداف البعيدة المدى بالإضافة إلى دفع فواتيرك الحالية ! .

4- الاستثمار للجميع 

في أيامنا هذه ، جعلت التكنولوجيا الأمور أسهل لكل من يريد أن يصبح مستثمرا و يضع ماله في موضع الاستثمار . حتى لو كنت مبتدئا هناك الكثير من المصادر على الإنترنت التي يمكن أن  تعلمك أساسيات الاستثمار . المفتاح لاستثمار ناجح هو البدء المبكر . كلما بدأت بوقت أبكر كلما كان الأمر في صالحك . عند بنائك لخطتك المالية فكر بالكيفية التي يمكنك من خلالها تحصيل المال من الاستثمار بالإضافة إلى راتبك الاعتيادي .

5- المال يتطلب إدارة فعالة

على الرغم من وجود وسائل تلقائية تساعدنا في توفير المال و الاستثمار و دفع الفواتير فإنه لا زال الأمر يتطلب منك مقاربة يدوية لتدبير مالك .لا يمكنك الأمور تسير وحدها . تفقد حساباتك بانتظام لتتأكد أن كل شيء يسير وفق الخطط .

6- تأتي الأموال بشكل أساسي من صنع شيء ذي قيمة

خلال حياتك المالية ، اعمل جاهدا من مكافئة المال و الدخل بصنع شيء ذي قيمة . لتجني المزيد من المال تحتاج للبحث المستمر لطرق جديدة لإضافة أشياء قيمة جديدة للعالم . يمكن القيام بذلك بتحمل المزيد من المسؤوليات في العمل ، أو إيجاد عمل أكثر تقديرا من قبل صاحب العمل أو بدء تجارة جديدة تؤمن قيمة استثنائية للزبائن . يمكنك تدريب نفسك في مجالات مختلفة و تعليم الآخرين و الإشراف عليهم أيضا كمثال على إضافة القيمة إلى حياتك . قد لا تكون العوائد واضحة في المدى القصير و لكن مع الوقت فإن هذه التصرفات ستجذب فرصا عظيمة إليك .

بدون تعليقات

اترك تعليق