الرئيسية تحفيز استراتيجية عسكرية ناجحة لبناء العادات الحميدة

استراتيجية عسكرية ناجحة لبناء العادات الحميدة

سان تسو يعد مخططا عسكريا أسطوريا في تاريخ الصين القديم و هو صاحب الكتاب الشهير ” فن الحرب ” . كان رائدا في ” القوة الناعمة ” إن جاز التعبير . متى  أمكن له كان سان تسو يفضل أن يفوز بدون قتال أو على الأقل أن يفوز في المعارك السهلة أولا .

كتب سان تسو ” في الحرب , المخطط المنتصر يتطلع إلى المعركة فقط بعد أن يكون قد تم ضمان النصر ” . كان يوجه قواته لتسلك طرقا غير متوقعة و تهاجم نقاطا غير محصنة . يرى تسو ايضا أن التكتيكات العسكرية كالماء فالماء بشكل طبيعي ينزل من مكان عال نحو الأسفل و كذلك الأمر في الحرب الطريق هو تجنب ما هو قوي و ضرب ما هو ضعيف .

مبادئ تسو هذه تتعدى حدود ميدان المعركة لأنها تركز على إيجاد الطريق الأسهل لتحقيق هدف محدد .

مقارباته يمكن أن يتم تطبيقها على كل شيء من إدارة الأعمال و تنميتها و تحديد الأهداف إلى تخفيض الوزن و تغيير العادات .

معركة العادات الجيدة :

غالبا ما نحاول بناء عادة جديدة و تنفيذ أهداف كبيرة عبر طاقة الرغبة . نخوض معركتنا بشكل مباشر و نهاجم العدو  – و هو عاداتنا السيئة في هذه العادة – في أقوى مواقفه .

على سبيل المثال :

نحاول أن نتبع حمية صارمة عندما نخرج إلى العشاء مع الأصدقاء .

نحاول أن نكتب كتابا في بيئة مليئة بالضجيج .

نحاول أن نأكل طعاما صحيا و منزلنا مليء بالحلوى و السكر .

نحاول كتابة واجبنا المدرسي و التلفاز يعمل .

نحاول التركيز بينما نستخدم هاتفا مليئا بتطبيقات الألعاب و التواصل الاجتماعية و غيرها .

و عندما نسقط  و نفشل في تنفيذ أهدافنا نلوم أنفسنا لعدم امتلاكنا الرغبة الكافية و لعدم امتلاك قوة الإرادة على النحو المطلوب . في كثير من الحالات , الفشل ليس نتيجة قلة الإرادة و إنما نتيجة الاستراتيجية الفاشلة .

قواد المعارك الجيدون يبدؤون بكسب المعارك السهلة و تحسين مواقعهم . ينتظرون حتى يضعف الطرف المقابل و تصاب روحه المعنوية قبل أن يوجهوا ضربتهم القاضية . لماذا تبدأ حربك بخوض معارك في أماكن محصنة ؟ لماذا تبدأ عادات جيدة في بيئة تجعل من التقدم أمرا صعبا .

سان تسو لن يبدأ حربا بالهجوم على نقطة يكون فيها العدو في أقوى حالاته . على نفس المبدأ , علينا أن نقوم بتحسينات سهلة مبدئيا على عاداتنا و نبني نقاط قوتنا و نبني موقعا أقوى نهاجم عن طريقه التغييرات الأصعب .

لنجرب تطبيق مبادئ سان تسو لبناء عادات أفضل :

مثال أول :

سان تسو : بإمكانك أن تكون متأكدا من النجاح في هجماتك فقط إذا هاجمت أمكان ليست بالتحصين الكافي .

التطبيق : يمكن أن تنجح في عاداتك فقط إذا بنيت عادات من السهل الحفاظ عليها .

مثال آخر :

سان تسو : سيفوز من يعرف متى يقاتل و متى يتجنب القتال .

التطبيق : سيحسن سلوكه من يعلم أي العادات يبدأ و أي العادات التي يجب تأجيلها لوقت آخر .

مثال ثالث :

سان تسو : القائد الذكي يتجنب جيشا عندما تكون روحه المعنوية مرتفعة و لكنه يهاجم عندما تكون ضعيفة و راغبة إلى التراجع

التطبيق : الشخص الذكي يتجنب الجوانب القوية للعادات السيئة و يهاجم حيث من الممكن و السهل تنفيذ التغيير على صعيد العادات .

خض معاركا من المريح لك كسبها .

أن تصبح أفضل ليس ببساطة مسألة قوة إرادة أو سمة عمل ما . هو أيضا مسألة استراتيجية ناجحة . ما يعتقد الناس أنه ضعف في قوة الإرادة أو قلة رغبة في التغيير يكون غالبا نتيجة محاولة بناء عادات جيدة في بيئة سيئة .

إذا كنت تحاول قراءة المزيد من الكتب لا تحاول ذلك في غرفة مليئة بألعاب الحاسوب و وسائل التسلية الأخرى . انتقل إلى غرفة أقل تشويشا .

إذا كنت تحاول كسب بعض الوزن و بناء جسمك لا تحاول أن تتبع برنامج تمرين للرياضيين المخضرمين . ابدأ بتغيير يمكنك تبينه بسهولة .

إذا كنت محاطا بأشخاص مهمتهم تحطيم الآمال و الأهداف ربما عليك أن تعمل على مشاريعك في موقع مختلف أو تصل إلى أشخاص يماثلونك في التفكير .

إذا كنت تحاول الاعتياد على الكتابة في وقت عودة أطفالك إلى المنزل من المدرسة و عندما يصبح المنزل في حالة من الفوضى ربما عليك أن تغير التوقيت إلى توقيت أقل إعاقة .

ابن عاداتك حيث يسهل ذلك . أعد تحديد الواقع .

قد يبدو الأمر بسيطا و لكن كم من المرات التي تجد نفسك فيها تصارع في معارك صعبة و تترك أخرى أسهل بكثير ؟ هناك الكثير من الوقت لتدخل المعارك الصعبة لاحقا و لكن عليك أن تفوز بالسهلة أولا .

CheapAdultWebcam

بدون تعليقات

اترك تعليق